واقعه تثير الجدل في عالم السوشيال ميديا و الاجتماعي لخطوبه اصغر عروسين


    واقعة مثيرة، أقيم حفل خطوبة أصغر عروسين بمدينة دسوق، التابعة لمحافظة كفر الشيخ، بين الطفل فارس شريف صاحب ويدرس بالصف الثالث الإعدادي وعمره 16 عام ، على الطفلة ندى عبد البر  وعمرها 15 عام، والتي تدرس بالصف الثالث الاعدادي ايضاا..


    حيث قدم العريس ذو 16 عام  لعروسته شبكة تقدر بـ32 ألف جنيه، عبارة عن "غويشتين وسلسلة ودبلة وخاتم ومحبس "، ما أثار جدلا اجتماعيا كبيرا في السوشيال ميديا ، حيث أنها أول حالة من هذا النوع تقع داخل مدينة دسوق، الأمر الذى أثار دهشة وسخريه أهالي محافظة كفر الشيخ. 

    وقال شريف الخادم، والد الطفل، إنه يعمل في تجارة الفاكهة والخضار، وإن نجله "فارس" يعمل معه ولا يتردد على المدرسة ابدا ، لأنه بالصف الثالث الإعدادي، ولكنه يحرص على مذاكرته و دروسه ، ويمنحه عن اليوم 100 جنيه نظير العمل معه .

    وأضاف والد الطفل، أن نجله طلب منه أن يطلب يد زميلته في الدراسه "ندى"، لأنه يحبها  ويريد الارتباط بها، مؤكدًا أنه فكر في الأمر جيدا و تمعن ، ووجد أنه من الأفضل أن يوافق على خطبة نجله، للحفاظ عليه من الوقوع في الخطأ او ما الي ذلك ، فوافق بشرط ترك الموضوع لحين الانتهاء من الجمعية التي كان قد اشترك بها ليوفر لنفسه ما يحتاجه ، فكان يسدد يوميا 50 جنيها.

    وأوضحت سهر على، والدة الطفل، أن نجلها ليس طفلا بل أصبح شابا ونضوج ، وقادرا على تحمل المسئولية كامله ، إلى أن أسرتها تربطها صلة قرابة بأسرة الطفلة "ندى" خطيبة نجلها، وأن حفل الخطوبة تم مساء السبت ، بمركب في نهر النيل، بمدينة دسوق ، وسط حضور عدد كبير من أقاربهم وأساتذة وزملاء العروسين في المدرسة والمزيد من الاهالي .

    حيث سادت حالة من الغضب والسخرية لدى مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، والذين تداولوا فيديوهات حفل الخطوبة يضحكواا ، مطالبين المجلس القومي للطفولة والأمومة بالحد من هذه الظاهرة التي تمنع حصول الطفل على حقوقه كامله وكانت ردود البعض علي السوشيال ميديا كالاتي :






    شارك المقال
    بنات كوم
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع بنات كوم .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق